اقتصاد وبورصة

كازخستان تتطلع إلى استيراد منتجات جلدية من مصر

متابعات أخبار الاقتصاد والبورصة عبر اشراق الأرباح::

في خطوة تهدف الي التعريف بجودة وقدرات الصناعة المصرية والترويج للصادرات، استقبلت مدينة الجلود بالعاشر من رمضان، خيرات لاما سفير كازاخستان لدى القاهرة، نهاية الاسبوع الماضي، وذلك لبحث تصدير المنتجات الجلدية المصرية إلي كازخستان.


 


وقال المهندس محمد زلط نائب رئيس مجلس ادارة مركز الجلود المتطورة، المشرف علي مدينة الجلود بالعاشر من رمضان، انه تم استقبال السفير الكازاخستاني بحفاوة وترحاب، وتم تنظيم جولة مفصلة للسفير والوفد المرافق له داخل المدينة، لاستعراض مختلف مراحل إنتاج الأحذية والمنتجات الجلدية والتعريف بجودة هذه الصناعة الحيوية وقدرات المصانع المحلية.


 


وأكد زلط إن سفير كازاخستان أعلن عن إعجابه الكبير بالمهارات الحرفية والجودة العالية لمنتجات المصنوعات الجلدية والأحذية التي تصنع في مصر.


 


وقال زلط إن المصانع القائمة بمدينة الجلود تتطلع الي زيادة صادراتها الي الأسواق المختلفة خلال المرحلة الراهنة من أجل رفع معدلات التصدير وتعزيز العوائد من العملات الأجنبية، وكذلك للمساهمة في تحقيق خطة الدولة والقيادة السياسية للوصول بالصادرات المصرية الي 100 مليار دولار.


 


واعتبر زلط زيارة خيرات لاما السفير الكازاخستاني لمدينة الجلود بالعاشر كمؤشر إيجابي على تطور عمل مصانع المدينة، التي تعد اكبر تجمع متكامل بهذا المجال، ومن المتوقع أن تتبع هذه الزيارة مزيدًا من الإتصالات والتنسيق مع شركات كازاخستانية للتعاون علي مختلف المجالات الصناعية والتصديرية.


 


وقال أحمد الحسيني الألماني عضو مجلس إدارة مدينة الجلود بالعاشر من رمضان ان مصانع المدينة حريصة علي إنتاج أحذية ومنتجات جلدية ذات جودة عالية لتلبية الاحتياجات المحلية والتصدير.


 


وأوضح أن التنوع والتطور الكبير الذي شهدته مصانع المدينة أثار إعجاب سفير كازاخستان متوقعًا أن يكون لهذه الزيارة مردود ايجابي علي مستوي التجارة مع كازاخستان من حيث تصدير منتجات الجلود لهذه الأسواق.


 


واستطرد الألماني حديثه قائلًا أن مصانع المدينة لديها خطة لتعظيم شعار صنع في مصر عبر تحقيق قيمة مضافة حقيقية وتنمية هذه الصناعة الهامة، مؤكدًا ان المنتج المصري يتمتع بسمعة طيبة في الاسواق الخارجية


 


 


 



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى