اقتصاد وبورصة

معمل القياسات الإشعاعية بالطاقة الذرية يحصل على “الأيزو” لأول مرة بالشرق الأوسط

متابعات أخبار الاقتصاد والبورصة عبر اشراق الأرباح::


تتولى هيئة الطاقة الذرية برئاسة الدكتور عمرو الحاج مسئولية الكشف الإشعاعى على كل الواردات لمصر، وذلك لحماية وضمان صحة المواطن المصري، كما تقوم الهيئة بالكشف الإشعاعي على الصادرات المصرية لبيان خلوها من الإشعاع مما يساعد على تصدير المنتجات المصرية.


 


وقالت هيئة الطاقة الذرية فى بيان لها اليوم، إن المعمل المركزى للقياسات الإشعاعية حصل على شهادة الأيزو 17025:2017 في مجال القياسات الإشعاعية، حيث يعد المعمل الوحيد المعتمد في مصر ودول الشرق الأوسط.


 


ويعتبر المعمل المركزى للقياسات الإشعاعية التابع للكشف الإشعاعى بمركز البحوث النووية بهيئة الطاقة الذرية هو الجهة المنوط بها تنفيذ منظومة الكشف الإشعاعى بالتعاون مع الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات.


 


ويقوم المعمل المركزي للقياسات الإشعاعية بتنفيذ دور حيوى هام للسيطرة ومنع دخول أية واردات لمصر تحوي أية ملوثات إشعاعية أو تزيد فيها نسبة الإشعاع عن النسب المسموح بها دولياً، كما أن وظيفته التأكد من تنفيذ قرارات الرفض لبعض السلع المستوردة من الخارج للتحكم في المستويات الإشعاعية بأن تكون في محيط الأمان ولحماية البيئة والمجتمع المصري.


 


ونظراً لخطورة وأهمية هذا العمل كان لزاماً على أن تكون منظومة الكشف الاشعاعى تلتزم بتطبيق أفضل المعايير الدولية وأن تكون الأجهزة الخاصة بالتحاليل من الأجهزة  المتطورة والحديثة مع تطبيق افضل طرق القياس والمواصفات العالمية في هذا المجال.


 


وكشف الدكتور محمد عبد المحسن رئيس الكشف الإشعاعي بهيئة الطاقة الذرية، بأن الهيئة التزمت بتطوير منظومة القياس للنشاط الإشعاعي باستخدام أحدث الأجهزة المحمولة والثابتة على مستوى العالم، كما تطبق أفضل طرق القياس وأعلى معايير للجودة مستعينة بمجموعة من أفضل الخبراء العلميين والفنيين المدربين من الهيئة وذلك مع تطبيق أفضل معايير الجودة العالمية في مجال القياسات الاشعاعية. 


 


وأوضح عبد المحسن، أن الطرق وأليات العمل في مجال تحليل النشاط الإشعاعي تتبع المعايير الدولية ومنها. ISO 20042، ISO 11929، ANSI/IEEE N42.12، ANSI/IEEEEPA MARLAP كما تتبع أيضاً بروتوكولات هيئة سلامة البيئة الأمريكية، كما يستخدم المعمل أحدث أجهزة الجرمانيوم عالية الدقة والتي تستخدم عالمياً  لتحديد نوعية المواد المشعة أو المواد النووية بدقة عالية الجودة.


 


وأضاف  رئيس الكشف الإشعاعي، أن منظومة الكشف الإشعاعي تقوم بفحص جميع الرسائل الواردة من الدول المتأثرة بالحوادث النووية و عددها حوالي 22 دولة للتأكد من خلوها من أية ملوثات اشعاعية اصطناعية. و تنتشر لجان الكشف الإشعاعي من هيئة الطاقة الذرية بجميع موانئ مصر البحرية و الجوية والبرية والنهرية.


 


كما أفاد بأن فرق الكشف الإشعاعي تقوم بفحص حوالي 500 رسالة شهرياً تشمل جميع المنتجات الغذائية والصناعية وغيرها. و في حالة الرسائل المرفوضة إشعاعياً يتم فحصها أيضاً بالمعامل المركزية التابعة للهيئة بالموانيء والمنافذ وكذلك المعمل المركزي للقياسات الاشعاعية.


 


و أكد الدكتور عمرو الحاج رئيس الهيئة بأن هيئة الطاقة الذرية تقوم بدورها القومي والوطني في مجالات الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية هذا بالإضافة لقيادة المنظومة الخاصة بالكشف الإشعاعى على جميع الواردات لمصر. حيث تمتلك الهيئة منظومة متكاملة ومتطورة من المعامل الحديثة والخاصة بالتحليلات الإشعاعية بكافة موانئ ومنافذ الجمهورية وكذلك الكوادر الفنية المدربة وأحدث الأجهزة، وتحرص من خلال هذه المنظومة على تطبيق أعلى معايير الجودة الدولية، حيث تلتزم بالقواعد المتبعة دوليًا في إجراءات الفحص وسحب العينات والتحليل مما يسهم في حماية المجتمع المصري. كما أكد على أن المعمل المركزي للكشف الإشعاعي  التابع للهيئة بحصوله على شهادة الأيزو 17025:2017 في مجال القياسات الإشعاعية يعد من بين عدد محدود من المعامل الحصرية حول العالم في هذا المجال، بالإضافة أنه المعمل الوحيد المعتمد في مصر والشرق الأوسط وأفريقيا.


 


وأشار الدكتور شريف الجوهري المتحدث الرسمي للهيئة، إلى أن أطقم الكشف الإشعاعي بالهيئة تقوم بعمل قومي وكصمام أمان لحماية المجتمع وصحة الأنسان المصري على مدار الساعة، كما أنها تقوم بجميع إجراءات الفحص والتحليل الإشعاعي بكفاءة وسرعة لا تؤثر على زمن الإفراج الجمركي على المنتجات من أجل دعم حركة التجارة الداخلية والدولية ودعم الاقتصاد القومي.


 


 


 



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى