اقتصاد وبورصة

رئيس “التمثيل التجارى” يبحث مع مسئولى “أكمى” الهندية مشروع إنتاج الهيدروجين الأخضر بمصر

متابعات أخبار الاقتصاد والبورصة عبر اشراق الأرباح::

استقبل الوزير المفوض التجارى يحيى الواثق بالله رئيس التمثيل التجارى Inderjeet Singh – رئيس قطاع إنتاج الهيدروجين وGaurav Singh رئيس تطوير الأعمال بشركة أكمي الهندية للطاقة، والتي سبق وأن وقعت مذكرة تفاهم مع الحكومة المصرية لإنتاج الهيدروجين الأخضر الأمونيا الخضراء في شهر أغسطس الماضي، في إطار متابعة التمثيل التجاري لنتائج زيارة فخامة رئيس الجمهورية إلى الهند خلال شهر يناير الماضي، واجتماعه على هامش الزيارة مع كبريات الشركات الهندية.


 

في بداية اللقاء، أعرب ممثلي الشركة عن شكرهم لدعم التمثيل التجاري في الترتيب والإعداد لبرنامج زيارة الوفد لمصر والذي شمل العديد من اللقاءات والزيارات للجهات المصرية المعنية بمشروع الشركة في مصر لإنتاج الهيدروجين الأخضر/ الأمونيا الخضراء، والتي تضمنت زيارة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس واجتماعات مع هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة والصندوق السيادي المصري، الشركة المصرية لنقل الكهرباء، بالاضافة إلي زيارة الموقع المخصص للشركة لإنتاج الطاقة الخضراء في منطقة غرب النيل.


 


كما أشار مسئولو الشركة إلى تقديرهم التام للتطورات التى شهدوها على أرض الواقع من زيارات ميدانية للمنطقة الاقتصادية للقناة والوقوف على تطورات البنية التحتية والموانيء واللوجستيات اللازمة لإتمام مشروع الشركة فى مصر، خصوصا أن الشركة الهندية تسعى للتوقيع على الاتفاق الإطاري النهائي خلال الفترة القادمة.


 


من جانبه، أشار الوزير المفوض التجارى يحيى الواثق بالله رئيس التمثيل التجارى، إلى أن التمثيل التجاري على أتم الاستعداد لتقديم كافة سبل الدعم للشركات الأجنبية الراغبة في الاستثمار بمصر، مشيرا إلى الأهمية التي توليها الدولة المصرية في مجال الطاقة الجديدة والتي تتضمن مشروعات إنتاج الهيدروجين الأخضر، والتي تتمتع فيها مصر بمزايا متعددة مثل الموقع الجغرافي المتميز وتوافر مصادر الطاقة الشمسية وطاقة الرياح والقرب من الأسواق العالمية وخاصة السوق الأوروبي، خصوصا في ضوء سياسات الاتحاد الأوروبي بالتوجه للاعتماد على الطاقة الجديدة والمتجددة والهيدروجين الأخضر خلال السنوات القادمة، مما يجعل مصر واحدة من أفضل الوجهات الاستثمارية على المستوى العالمي في هذا المجال الهام.



المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى